البشرة الجافة نتيجة الإصابة بالإكزيما

مقدمة

الإكزيما هي التهابات جلدية شائعة جدًا تبدأ أعراضها بجفاف شديد في الجلد وقد تسبب كذلك حكة ومشاكل جلدية في بعض الأحيان. يصاب الطفل بالإكزيما -تظهر بفعل العوامل الوراثية والبيئية- في الشهر الثالث من ولادته وتختفي تمامًا بعد عدة سنوات, ولكن الأطفال الذين تعرضوا للإصابة بالإكزيما قد يعانون بعد ذلك من البشرة الجافة. تعرفي من خلالنا على البشرة التي تعاني من الإكزيما وكيفية علاجها.
 

> التعرف على العلامات

> اتباع ممارسات جيدة

 

 

التعليق على المقال

إرسال