تهيئة الأطفال الكبار عند قدوم مولود جديد

مقدمة

لا شك أن قدوم طفل جديد إلى الأسرة يعد تغييرًا كبيرًا للأسرة بأكملها، وسيضطر كل فرد من أفراد الأسرة إلى إعادة تحديد موضعه وبالتالي ستتحقق المساواة فيما بينهم. وعند الإعلان عن مثل هذا الخبر العظيم، تطغى على أطفالكِ مشاعر كثيرة ليست دومًا إيجابية: ويتقاسمون الفرحة مع أمهم وأبيهم ولكن في ذاك الوقت يتقلدون دورًا جديدًا باعتباره الأخ الأكبر أو الأخت الأكبر. وفي بعض الأحيان قد تتولد الغيرة عند هؤلاء الأطفال أو تنتابهم حالة من الغضب أو القلق، لا تقلقي، فهذه المشاعر مشروعة تمامًا ولهم الحق في ذلك ولا يعني ذلك أن أطفالكِ لا يحبون مولودك الجديد. اطلعي على النصائح التي نقدمها لكِ لمساعدتك في تجاوز هذه المشكلة العصيبة بهدوء قدر المستطاع.

 

> أثناء فترة الحمل

> عند الولادة

> العودة إلى المنزل

 

 

التعليق على المقال

إرسال