أنا حامل

926x240-main-ventre.jpg

نصائحنا

تشعرين بصغير ينمو بداخلك: أأنت حامل للمرة الأولى؟ يكون الحمل للمرة الأولى نقطة تحول هائلة في حياة المرأة، ويصاحبه إحساس قوي باضطراب المشاعر، حيث تشعرين أن شيئًا ما قد تغير عن سابق عهده. يبدأ جسمك سيدتي في التغير خلال هذه الفترة؛ ولذلك فإنه يحتاج إلى أنماط جديدة من العناية والرعاية. فاحرصي على الاطلاع على إرشاداتنا ونصائحنا من بداية الحمل خطوة بخطوة حتى الوصول إلى الولادة

مجموعة الرعاية

نقترح ايضا

معطرة أو خالية من العطر

يمنع ظهور علامات التمدد الجلدي يساعد على تقليل ظهور علامات تمدد جديدة . العلامة التجارية الأولى في أوربا التي تمنع ظهور علامات التمدد الجلدي * *يتضح ذلك من خلال مبيعات الصيدليات. المصدر: IMS Europe MAT نوفمبر 2012 - مجلد.

نقترح ايضا

الطريقة المستهدفة

يساعد على تقليل ظهور علامات التمدد. يغذي البشرة ويعمل على تقويتها وتهدئتها.

نقترح ايضا

يرطب البشرة ويعمل على إعادة تجديد خلاياها يرطب البشرة ويغذيها ويعمل على إعادة تشكيل خلاياها. يمكن استخدامه أيضًا مع الرضاعة الطبيعية.

أخبار موستيلا

Image

موستيلا تكشف أسرار العناية ببشرة الأطفال

إن بشرة أطفالنا حساسة وضعيفة، لذا فهي تحتاج إلى حماية: فقد عرف الخبراء هذه الحقيقة منذ زمن بعيد، ويمكننا فقط لمسها بلطف كي نشعر بضعفها بشكل حدسي. ولكن على الرغم من ضعفها وهشاشتها، فإن هذه البشرة تخفي أيضا الكنز الذي لا يشك أحد في وجوده أحد! وهذا هو ما اكتشفه الباحثون في مجموعة موستيلا داخل معامل إكسبانسيانس "Laboratoires Expanscience" بعد عشرة أعوام من البحث الدؤوب، بالتعاون مع المتخصصين والرواد الدوليين.

 

ثروة خفية

ما طبيعة هذا الكنز؟ رصيد ثمين من الخلايا الأصلية التي تُعد المصدر الحقيقي لحياة بشرة الطفل، والتي تضمن تجديد البشرة والمحافظة على توازنها العام على مدى بقاءها. وببلوغه الحد الأقصى عند الولادة، يعد عدد الخلايا فريدًا من نوعه خلال المراحل المختلفة لحياة الطفل، وهو يعد كذلك عرضة لهجمات يومية شرسة، وخصوصا خلال السنوات الأولى من عمر الطفل ... حيث تضع الأشعة فوق البنفسجية والرياح والبرد والحرارة أو التلوث هذه الخلايا على المحك بشكل يومي. وللحفاظ على مستقبل بشرة أطفالنا، كان من الضروري حمايتها منذ اليوم الأول للولادة.

 

إن وجود احتياجات جديدة يلزمه بالضرورة وجود طرق جديدة للعناية!

وعي حقيقي من قِبل الخبراء ... وجميع الأمهات أيضا! بعد هذا الاكتشاف الجوهري، كان من غير المنطقي أن تظل طرق العناية ببشرة الأطفال الرضع على ما هي عليه، ولقد أدركت موستيلا هذه الحقيقة. كونها من أكثر المنتجات أمانًا وفعالية وطبيعية، تلبي مجموعة المنتجات الجديدة من موستيلا بيبيه جميع احتياجات بشرة الأطفال الرضع منذ الولادة: كما أن هذه المنتجات تواكب نمو بشرة طفلك وتحافظ على ثروتها الخلوية، وذلك من أجل الحصول على بشرة صحية لطفلك مليئة بالحيوية والنشاط!

 

لمزيد من المعلومات حول منتجات العناية الجديدة من مجموعة موستيلا بيبيه، يمكنك قراءة مقال موستيلا بيبيه تجدد من بشرة طفلك.

لمزيد من المعلومات حول هذا الاكتشاف المذهل، يُرجى قراءة قصة ثورة موستيلا.